كيفية حساب الوزن المثالي تعرف على اسهل

كيفية حساب الوزن المثالي تعرف على اسهل. يُعد مؤشر كتلة الجسم من أشهر الطرق لتحديد الوزن المثالي للرجل، التي تعتمد على الطول والعمر والبنية الجسدية. إذا كان طولك 1.60 سم، فإن الوزن المثالي سيتراوح بين 52 و56 كيلوغراماً.

الوزن المثالي للرجل وطريقة حسابه الرجل
الوزن المثالي للرجل وطريقة حسابه الرجل from www.arrajol.com

الوزن المثالي للأنثى بالكيلو جرام = 45.5 كيلو جرام إضافة إلى 2.3 كيلو جرام لكل بوصة زائدة عن 5 أقدام. الوزن المثالي للرجل حسب الطول والعمر. 34.816 + 47.7 = 82.516;

معرفة الوزن المثالي وحساب كتلة الجسم Bmi أدخل وزنك بالكيلو غرام أدخل طولك بالسنتيمتر احسب

إذا كان طولك 1.62 سم، فإن الوزن المثالي سيتراوح بين 53 و66. الوزن المثالي 11 فما فوق. الوزن المثالي بالكيلوغرام = 45 + 0.9 × (الطول بالسنتيمتر − 150 سنتيمتر).

الوزن المثالى للطول , تعرف على طريقة حساب و زنك المثالى الاوزان المثالية للاطوال

كيفية حساب الوزن المثالي , تعرف على اسهل طريقة لحساب…. دليل كتلة الجسم= الوزن بالكيلوغرام÷الطول بالمتر. مؤشر كتلة الجسم (bmi) يُستخدم المؤشر العالمي bmi ، والمشتق من مصطلح body mass index ، في تحديد ما إن كان.

حاسبة مؤشر كتلة الجسم (Bmi)=الوزن (بالكيلو جرام)/ (الطول X الطول)بالمتر.

الوزن المثالي=الوزن الحالي÷ (الطول)^2، فمثلاً إن كان طول أحدهم متر وخمسة وسبعون سنتيمتراً، ووزنه 87. أنا أقيس 1.82 ، فهو يتجاوز 32 سم ، ويجب أن أقسمها على 2.5. إذا كان طولك 1.60 سم، فإن الوزن المثالي سيتراوح بين 52 و56 كيلوغراماً.

32 / 2.5 = 12.8;

والتي يتم على اساسها حساب الوزن المناسب لكل طول فالخص القصير غير الطويل و ما يناسب النساء يختلف عن الرجال. يختلف الوزن باختلاف حجم الجسم، لذلك لا يوجد وزن “مثالي” للجسم لجميع الأشخاص. لا يجب أن تعتمد فقط على مؤشر كتلة العضلات لحساب وزنك المثالي ، و يمكنك استخدام الصيغة التالية احسب كتلة عضلات جسمك لتتعلم كيفية معرفة وزنك المثالي:

إذا كان طولك 1.50إلى 1.55سم، فإن الوزن المثالي سيتراوح بين 51 و64 كيلوغراماً.

حساب الوزن المثالي وزارة الصحة إذا كانت النتيجة أقل من20 فإنّ الوزن يكون دون الطبيعي أي أنّ الشخص يعاني من النحافة، ويجب عليه زيادة وزنه من خلال مراجعة أخصائي تغذية. يمكنك حساب الوزن المثالي للطول عن طريق حاسبة مؤشر كتلة الجسم وهي كالآتي:.

أضف تعليق